أخبار المستشفى

في فعالية الاحتفال بذكرى المولد النبوي.. "مستشفى العلوم " يتبرع بــ 50 جلسة غسيل مجانية لصالح صندوق مرض الفشل الكلوي

2019-11-04

لمسؤول الإعلامي (خاص):-
دشنت مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا بالشراكة مع اتحاد المستشفيات الخاصة وبرعاية معالي وزير الصحة ا.د/طه المتوكل؛ اليوم الاثنين فعاليات الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم تحت شعار “لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة”.
وفي فعالية التدشين أعلن مدير عام مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا وأمين عام أتحاد المستشفيات الخاصة الأستاذ فهمي الحكيمي عن تبرع المستشفى ب50 جلسة مجانية لصالح صندوق مرض الفشل الكلوي .
ولفت إلى أنه تم تخصيص عيادات مجانية وتخفيضات في كل الإجراءات الطبية تصل إلى 30% لجميع المرضى بدون استثناء والعديد من الميزات والخدمات الأخرى.
وقال "يأتي ذلك إستشعاراً منا بالمسؤولية وبالواجب الوطني والإنساني تجاه شعبنا ووطننا خاصة في ظل هذه الظروف ؛ حيث وأن هذه المناسبة تستلزم منا أن نتراحم فيما بيننا ونتلمس حاجات بعضنا كما علمنا قدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم."
وعبر الحكيمي عن شكره وتقديره لوزارة الصحة والسكان ممثلة بوزيرها أ.د/ طه المتوكل الذي لم يألوا جهداً ولم يتوانى في تقديم التسهيلات والدعم اللازم لإستمرار ونجاح عمل كافة للمنشئات الطبية في هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها الوطن.
من جانبه عبر د.محمد الصوملي مدير عام المنشئات الخاصة عن أهمية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف مشيرا إلى أن اليمنيين هم من أعظم الشعوب الإسلامية احتفاء بذكرى المولد النبوي لافتا إلى أهمية التعاون مع المواطنين من قبل المستشفيات مع المواطنين بهذه المناسبة.
وأشار د. نجيب القباطي الوكيل المساعد لقطاع الطب العلاجي إلى أهمية الاحتفال بذكرى المولد النبوي حيث ونحن المسلمين أولى بالاحتفال من غيرنا والذين يحتفلون بعيد رأس السنه في بعض البلدان العربية بشكل كبير وملفت ؛مع ضرورة تجسيد أخلاق النبي في هذه الاحتفالات .
كما تخلل الحفل أوبريت خاص بهذه المناسبة .
حضر فعاليات الحفل الدكتور مطهر المروني مدير عام مكتب الصحة العامة بوزارة الصحة والدكتور عبدالإله الحرازي مدير عام المختبرات المركزية وأ.غلاب الجبيلي رئيس اتحاد المستشفيات الخاصة؛
والدكتور كمال أبو دنيا مدير مكتب الصحة بالمديرية وعدد من قيادات المستشفيات الخاصة والحكومية وعدد من الموظفين والعاملين والكوادر الطبية بالمستشفى.